عربى
PLUS
آخر الأخبار
خلال إجتماعه بقيادات أمن الإسكندرية .. وزير الداخلية يشيد بتضحيات رجال الشرطة .. ويؤكد ..المعركة مع الإرهاب لازالت مستمرة .. ويشدد على ضرورة تحديث الخدمات الجماهيرية المقدمة للمواطنين القبض على مسئولون سهلوا بناء قاعة أفراح وكافتيريا لعاطل بطنطا الداخلية تعيد 39 سيارة مسروقة في 24ساعة شرطة التموين تضبط 167قضية تهريب دقيق مدعم وإسطونات بتوجاز بالسوق السوداء «قذاف الدم» يكشف أسرار زعماء العالم مع «القذافي» في كتاب جديد بالفيديو .. الداخلية .. تأشيرات غير مسبوقة لإستخراج بطاقات الرقم القومي وجواز السفر لسكان حي الأسمرات ..وكشف طبي وعلاج بالمجان ..والوزير يوجه بمدأيام القافلة .. والمواطنون .. يجعل الشفا على إيديكم سقوط عاطل لقيامه بالنصب علي المؤسسات الحكومية وإنتحال صفة مسئولين بالدولة الأموال العامة تضبط تجاري عملة بحوزتهم 50 ألف دولار ونحو مليون ريال الأموال ال٧امة تضبط تجاري عملة بحوزتهم 50 ألف دولار ومليون ريال الداخلية توقع الكشف الطبي على 275 على المواطنين والمحتجزين والعاملين بقنا
رئيس مجلس الإدارة د.وليد دعبس
رئيس التحرير إسلام عفيفي

علماء يطورون علاجا جينيا جديدا لمنع مرض التصلب العصبي المتعدد

الثلاثاء 26/سبتمبر/2017 - 11:35 ص
جورنال مصر
طباعة
أ ش أ
توصل فريق من العلماء الأمريكيين فى جامعة"فلوريدا"إلى تطوير علاج جيني جديد واعد لمكافحة التصلب المتعدد (مس).

وتم اختبار العلاج الجديد – الذى أثبت فعاليته - على مجموعة من فئران التجارب، حيث نجح العلاج فى منع تطوير المرض، بين عدد من الفئران التى خضعت للدراسة.
ويعد مرض التصلب المتعدد من الأمراض المناعية المنهكة، حيث يهاجم الجهاز المناعى فى الجسم "للميلين" ( وهى المادة عازلة المغلفة للمحاور العصبية فى الخلايا الصعبية)، فضلا عن الأنسجة التى تحيط وتحمى الأعصاب، وبمجرد تلف هذه الطبقة، تصبح الأعصاب مكشوفة، ويتعرض الإنسان للعديد من المشاكل الصحية فى مقدمتها الرؤية، والكلام والتحكم فى الحركة، وتشمل العلاجات المحتملة تدريب الجسم على تحمل أفضل لتلف طبقة "الميلين"، حيث تستهدف العلاجات الخلايا المناعية في الجهاز المناعي وحجب البروتينات المسببة للإلتهابات في الجسم، أو العمل على إعادة تشغيل "الجهاز المناعي"بأكلمه.
ويعمل العلاج الجديد على التحكم فى فرط نشاط الخلايا التائية التى تهاجم طبقة "الميلين" من خلال آليات جينيات محددة جديدة تعمل على كبح تأثير الفيروسات الضارة فى كبد الفئران، وبمجرد تعامل هذه الجينات مع بروتين يسمى "بروتين سكرى" فى الكبد، يلعب البروتين بدوره دورا رئيسيا فى تحفيز التسامح المناعى ليزيد من إنتاج الخلايا التائية التنظيمية وقمع هجوم الجهاز المناعى للجسم.
وقال الدكتور براد هوفمان أستاذ المخ والأعصاب بجامعة فلوريدا " باستخدام منصة العلاج الجينى التى تم اختبارها سريريا، نحن قادرون على إحداث خلايا تنظيمية محددة جدا تستهدف الخلايا الذاتية التفاعل المسؤولة عن التسبب فى التصلب المتعدد".
وفى الجولة الأولى من التجارب، وجد الباحثون أن العلاج الجيني كان فعالا في الوقاية من التهاب المخ النخاعى الذاتى التجريبى مع أي من الفئران الخمسة الذين تم اختبار الإستراتيجية العلاجية الجديدة عليهم، وقد لوحظ أن العلاج الجيني نجح بالفعل فى عكس الأعراض بشكل كبير بعد ثمانية أيام فقط من الخضوع للعلاج ، بل ولم تظهر الفئران أى أعراض مرضية حتى بعد مرور 7 أشهر، فى حين أن الفئران غير المعالجة ظهرت عليهم أعراض مرضية ومشكلات صحية بعد أسبوعين من الإصابة.
وفى الجولة الثانية، كشفت الاختبارات عن أن العلاج كان أكثر فعالية إذا ما تم الجمع بين البروتين مع دواء" راباميسين" ، و الذى كان يستخدم فى كثير من الأحيان لمنع أجسام المرضى الذين خضعوا لجراحات زرع أعضاء لرفض العضو المنزرع بهم، وقد وجد أن عقار"راباميسين"يعمل عن طريق زيادة أعداد الخلايا التائية التنظيمية ومنع ظهور أنواع أخرى من الخلايا التائية.

شارك

تصويت
هل توافق علي مطالب الفلاحين "بالحق في السكن" بديلا للأرضي الزراعية؟
هل توافق علي مطالب الفلاحين "بالحق في السكن" بديلا للأرضي الزراعية؟