عربى
PLUS
رئيس مجلس الإدارة د.وليد دعبس
رئيس التحرير إسلام عفيفي

2 يوليو| متحف صيني يعرض مومياوات وقطعا أثرية عن الحضارات المصرية القديمة

الخميس 18/مايو/2017 - 11:15 ص
أرشيفية
أرشيفية
طباعة
أ ش أ
يُفتتح في متحف هونج كونج للعلوم معرض بعنوان "أسطورة خالدة: قراءة في الحضارات المصرية القديمة" خلال الفترة بين 2 يوليو و18 أكتوبر من العام الحالي، حيث سيتم عرض ست مومياوات - يعود تاريخها إلى ما قبل أكثر من 1800 إلى 3000 سنة- من تلك الخاصة بمجموعة الآثار المصرية القديمة المحفوظة بالمتحف البريطاني، إلى جانب عرض 200 قطعة أثرية.
ووفقا لمتحف هونج كونج، فإن هذا العرض سيمكن المواطنين الصينيين والمقيمين الأجانب من التعرف على المعروضات عن طريق تقنية المسح الضوئي المتقدم والقراءة عن الحضارات المصرية القديمة.
وقالت مديرة متحف هونج كونج للعلوم تشن شو ون - في تصريحات نُشرت بموقع وكالة أنباء "شينخوا" الصينية، اليوم الخميس- إن المومياوات الستة تختلف في الجنس والهويات، ويعود تاريخها إلى الفترة ما بين العهد المزدهر والقوي إلى العهد الضعيف في تاريخ مصر القديمة، مشيرة إلى أنه يمكن للزوار التعرف على أعمار المومياوات وجنسهم وأسباب وفياتهم وأحوال صحتهم ومعيشتهم قبل الموت ومختلف فنون صنع هذه المومياوات وتزيينها باللجوء إلى تقنية المسح الضوئي المتقدم للكمبيوتر.
وقد جذبت سلسلة من معارض تتعلق بحضارات مصر القديمة أقيمت في أنحاء الصين مؤخرا أنظار السكان المحليين، حيث استقبل متحف أطلال "جينشا" الأثرية في مدينة تشنجدو (عاصمة مقاطعة سيتشوان بجنوب غربي الصين) 700 ألف زائر خلال "مهرجان الشمس" الذي أقيم في فبراير الماضي، وذلك بمناسبة إقامة معرض تحت عنوان "مصر القديمة: عالم الفراعنة والآلهة" في المتحف.
فيما قال رئيس متحف أطلال "جينشا" في تشنجدو، وانج يي، إنه على الرغم من وجود مدد زمنية طويلة وجغرافية بعيدة بين حضارة "شو" الصينية والحضارة المصرية القديمتين، إلا أنهما تتشاركان في الإيمان بالشمس والذهب، مضيفا أن الزوار لمسوا بأنفسهم تشابه الحضارتين.
ويُعتبر موقع أطلال "جينشا" الأثرية أول اكتشاف مهم جدا للآثار في القرن الـ21 في الصين يمتد على مساحة قرابة 5 كيلومترات مربعة وهي أطلال عاصمة بلدة "شو" القديمة في مقاطعة سيتشوان حاليا خلال حقبة تتراوح بين القرن الـ12 قبل الميلاد والقرن السابع قبل الميلاد، كما يعد أحد أعلى مواقع اكتشاف العاج القديم في نفس العصر في العالم من حيث حدة التركيز، إضافة لكونه أحد أكثر مواقع اكتشاف مصنوعات حجر اليشم والذهب في نفس العصر في الصين.
وتدفق الزوار إلى مهرجان الشمس لمشاهدة معرض الآثار المصرية القديمة ومجموعة من المصابيح الملونة على شكل الأهرامات وقناع توت عنخ أمون وواحات الصحراء والعروض الفنية تحت موضوعات الفراعنة وكليوباترا، كما حظيت المنتجات الثقافية بإقبال الزوار بما فيها رسوم أوراق البردي ونماذج أدوات اكتشاف الآثار والأقنعة الفرعونية.
وضم معرض "مصر القديمة: عالم الفراعنة والآلهة" في متحف أطلال "جينشا"، نحو 155 قطعة أثرية مصرية قديمة من تلك المحفوظة في متحف أونتاريو الملكي الكندي بما فيها مومياوات وكتاب الموتى وتماثيل كليوباترا السابعة وعدد من التماثيل البرونزية.

شارك

تصويت
هل توافق علي مطالب الفلاحين "بالحق في السكن" بديلا للأرضي الزراعية؟
هل توافق علي مطالب الفلاحين "بالحق في السكن" بديلا للأرضي الزراعية؟