عربى
PLUS
رئيس مجلس الإدارة د.وليد دعبس
رئيس التحرير إسلام عفيفي

كمال أمين ويوسف كامل وأحمد صبري.. نجوم متحف الفن المصري الحديث

الأربعاء 11/يناير/2017 - 11:24 ص
جورنال مصر
طباعة
ظهرت الحاجة إلى متحف الفن المصرى الحديث فى مطلع القرن الماضى إذ كانت تعيش مصر نهضة فنية كبيرة كان السبب فيها هو إنشاء مدرسة الفنون الجميلة بالقاهرة والتى أصبح اسمها فيما بعد كلية الفنون الجميلة والكائن مبناها حاليا بجزيرة الزمالك -القاهرة فى عام 1908م وبعد أربع سنوات أى فى عام 1911 تخرج فى المدرسة دفعتها الأولى. وشهدت هذه الدفعة العديد من الأسماء الذين شكلوا الإرهاصات الأولى للفن المصرى الحديث ومن ضمنهم المثال محمود مختار وكذلك الفنان راغب عياد وكمال أمين ويوسف كامل وأحمد صبرى والعديد من الأسماء اللامعة. 

وعلى إثر ذلك انتشرت القاعات الفنية والمعارض وازدهر الفن التشكيلى بصفة عامة وشهدت هذه الحقبة وما تلاها زخما فنيًا هائلًا ومن ثم وعبر قرن كامل كان لزاما أن يوجد متحف كى يكون شاهدا على هذه الفترة.. 

يقع متحف الفن المصرى الحديث داخل حرم دار الأوبرا المصرية بأرض الجزيرة -الزمالك- القاهرة يعتبر المتحف مختلفا عن غيره من المتاحف المصرية جميعا. فعادة يكون المتحف مرتبطا بثقافة معينة فنجد على سبيل المثال متحف الفن الإسلامى -باب الخلق- القاهرة يعرض الثقافة الإسلامية بجميع مراحلها (العثمانية -المملوكية -العباسية) كذلك المتحف المصرى -ميدان التحرير -القاهرة- يختص بعرض الحقبة الفرعونية، أما متحف الفن المصرى الحديث فإنه مختلف إذ يجمع بين عدد غير محدود من الاتجاهات الفكرية. 

فتجد فيه لوحًا تمثل المدارس الواقعية والتجريدية والسريالية والتكعبية والدادية ويظهر ذلك جليا من تنوع أعمال الفنانين العارضين بل إنك قد تشاهد لفنان واحد أكثر من عمل ينتمى لمدارس مختلفة أثناء مراحله العمرية.

شارك

تصويت
هل تتوقع صعود المنتخب المصري لدور الـ16 في بطولة الأمم الأفريقية؟
هل تتوقع صعود المنتخب المصري لدور الـ16 في بطولة الأمم الأفريقية؟