عربى
PLUS
رئيس مجلس الإدارة د.وليد دعبس
رئيس التحرير إسلام عفيفي

محمود أمين العالم.. شمس التنوير التى تستعصى على الانطفاء

الثلاثاء 10/يناير/2017 - 07:05 م
جورنال مصر
طباعة
هبة شورى
تحل اليوم الذكرى الثامنة لرحيل المفكر اليسارى محمود أمين العالم الذى توفى فى 10يناير 2009، فقد كان نموذج المفكر اليسارى صاحب الوعى الثقافى الحافل، والرغبة الحقيقية فى التغيير، هو واحد من التنويرين القلائل الذى ظل محافظا على تواضعه، وظل حريصا على تقديم صورة المثقف المتواضع المهتم والرافض لبرج الثقافة العاجى، قدم مثالا للمثقف المنغمس فى هموم رجل الشارع العادى والقادر على خلق حلول للازمات عبر تطويع استراتيجيته الفكرية للعطاء الانسانى اللامحدود.

ولد في حي الدرب الأحمر في القاهرة، وبدأ دراسته الأولى في كتّاب الشيخ السعدني في مدخل حارة السكري، ثم في مدرسة الرضوانية الأولية في حي القرية، ثم في مدرسة النحاسين الابتدائية بحي الجمالية، ثم في مدرسة الإسماعيلية الثانوية الأهلية بحي السيدة زينب، ثم مدرسة الحلمية الثانوية بالقرب من حي القلعة.

انتسب في شبابه للحزب الشيوعي المصري. درس الفلسفة في جامعة فؤاد الأول (جامعة القاهرة حاليا)، حيث عمل بعد تخرجه في الجامعة حاصلا منها على درجتي الماجستير والدكتوراة. كما عمل في مجلة روز اليوسف.

فصل من عمله في العام 1954 مع عدد من زملائه اليساريين والشيوعيين، وقد اعتقل مرارا في عهدي الرئيسين جمال عبد الناصر وأنور السادات، غادر إلى باريس في فترة حكم السادات حيث عمل مدرسا للفكر العربي المعاصر في جامعة باريس.

عمل كاتبًا صحفيًا متفرغًا، ومحررًا أدبيًا فى مجلة المصور والهلال، ورئيسًا لهيئة الكتاب ورئيسًا لمؤسسة المسرح والموسيقا، ورئيسًا لمؤسسة أخبار اليوم.

وأحدث كتابه "فى الثقافة المصرية" بالاشتراك مع د. عبد العظيم أنيس ضجة كبرى فى الوسط الثقافى المصرى 1955 ومن كتبه المهمة: الإنسان موقف، معارك فكرية، فلسفة المصادفة، هربرث ماركيوز أو فلسفة الطريق المسدود، الوعى والوعى الزائف فى الفكر العربى، مفاهيم وقضايا إشكالية، الفكر العربى بين الخصوصية والكونية، مواقف نقدية من التراث، الإبداع أو الدلالة، من نقد الحاضر إلى أبداع المستقبل، والثقافة والثورة، تأملات فى عالم نجيب محفوظ، الوجه والقناع فى المسرح العربى المعاصر، البحث عن أوروبا، توفيق الحكيم مفكرًا وفنانًا، أربعون عامًا من النقد التطبيقى، وثلاثية الرفض والهزيمة.

شارك

اقرأ أيضا
تصويت
هل توافق علي مطالب الفلاحين "بالحق في السكن" بديلا للأرضي الزراعية؟
هل توافق علي مطالب الفلاحين "بالحق في السكن" بديلا للأرضي الزراعية؟