عربى
PLUS
رئيس مجلس الإدارة د.وليد دعبس
رئيس التحرير إسلام عفيفي

احذر برامج التجسس على الهاتف المحمول

الأحد 18/ديسمبر/2016 - 12:26 م
جورنال مصر
طباعة
أسماء حامد
الهاتف المحمول، يعتبر من الأشياء الأكثر خصوصية للبعض، ولكن عند الفتيات خطًا أحمر.
وتقول أسماء حفظى، استشارى العلاقات الأسرية: «بعد تعدد وسائل الاتصال عبر الهاتف من خلال برامج الواتساب والفايبر وتويتر وغيرها، أصبح الهاتف يحتوى على الكثير من الأسرار الخاصة جدًا، والتى قد تؤدى فى كثير من الأحيان إلى مشكلات كبيرة، قد تتحدث الفتيات إلى صديقاتها عن كثير من الموضوعات التى تحدث فى حياتها سواء فى المنزل وبالتالى تتحدث عن رأيها فى الوالدين وتنتقد تصرفاتهما عبر كلمات قد تكون لاذعة نتيجة لغضبها من موقف ما، أيضًا من قبل كان من الممكن أن تقوم بتسجيل أحد زملائها باسم مستعار، أما الآن أصبحت البرامج الذكية تكشف عن هوية صاحب الرقم وعنوانه تحديدًا بل وصورته الشخصية، كما أن هناك من قبل تلك البرامج هوس لدى الفتيات بتصوير أنفسهم فى جميع الأوقات حتى بعد حمام دافئ أو أثناء تجربة ملابس جديدة أو حتى بملابس النوم، ومن هنا تشعر الفتيات بالذعر عند اقتراب أى شخص من هاتفها المحمول».
وتضيف: «كما أن هناك أسبابًا أخرى تتعلق بالحفاظ على الأشياء الخاصة، فالفتيات عكس الرجال تمامًا فهى تهتم بشكل الغرض ما إن كان جديدًا وقيمًا أم يبدو عليه التهالك وتضع له أغلى وأرقى الإكسسوارات حتى ما أصبح الهاتف ثروة تقدر بمبالغ طائلة، إضافة فى هذا العصر أصبح الهاتف يحتوى على كل ما تحتاج إليه الفتاة أو الشاب فتجد الجميع ملاصقًا للهاتف، إذا ما جاء وقت النوم يرقد إلى جواره وأول ما يستيقظ بحثا عنه هو الهاتف، وهذا ناتج عن الرغبة فى الهروب إلى عالم افتراضى، حيث نشعر أننا تركنا ما يزعجنا من تصرفات أو أشخاص وذهبنا بعيدا دون بذل مجهود والتعرف أيضا إلى أشخاص جدد نتحدث معهم بما نريد فقط ونرسم لديهم صورًا خاصة لنا كيفما نريد، نشعر بالتحكم أكثر فى حياتنا معهم فنتحدث وقتما نشاء ونختفى وقتما نشاء ونذكر المعلومات التى نريد بالصورة التى نرغب، وأصبحت وسائل التكنولوجيا مَدْعَاةً للهروب من التعامل المباشر، وإقامة العَلاقات الاجتماعية، بادِّعاء الانشغال بها».
وتنصح الفتيات: «للحفاظ على خصوصية هاتفك لست بحاجة إلا لمراقبة ذاتك أولًا وجعل ضميرك هو المحرك الرئيسى لتصرفاتك والناهى والآمر لك، أيضًا هناك التقنيات الحديثة مثل بصمة الأصابع أو الرموز الحركية أو الرقمية».

شارك

اقرأ أيضا
تصويت
هل توافق علي مطالب الفلاحين "بالحق في السكن" بديلا للأرضي الزراعية؟
هل توافق علي مطالب الفلاحين "بالحق في السكن" بديلا للأرضي الزراعية؟